الاثنين، 14 أبريل، 2008

كتاب عراقيون من اجل الحرية


بيان تأسيس

ــــــــــــــــــــــــــــ

منظمة كتاب عراقيون من اجل الحرية ومقاومة الاحتلال

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

في العام السادس لاحتلال بلدنا العراق ، وعلى حصيلة تدمير شامل لكل البنى الإقتصادية والاجتماعية والسياسية للبلد دون مسوّغ شرعي أو اخلاقي ، وشهداء ابرياء تعدت قبورهم المليون شهيد ، وخيام مهاجرين ومهجّرين يقترب عديدهم بسرعة من ستة ملايين ، شاءت لهم مؤامرات تجار الحروب الدوليين والمحليين في السلطة الحاكمة الآن هذاالقدر الماساوي لأكبر مجزرة بشرية ، في مستهل هذا القرن .

وبإزاء تشوّيه خطير ألحق عمدا بوجه الثقافة العراقية الوطنية المعاصرة من قبل قوات الاحتلال وإدارات المؤسسات ( الثقافية ) المتواطئة معها والساكتة عن تجاوزاتها ضد انسانية الشعب العراقي ، مثل مجلس ادارة نقابة الصحفيين العراقيين ومجلس ادارة إتحاد أدباء وكتاب العراق الحاليين ، وبقية المنظمات والمؤسسات الاعلامية والثقافية التي تأسست في ظل الاحتلال ، والتي لم تقف عند مبادئ وطنية وانسانية واضحة وجادّة ، فلم تدن الاحتلال صراحة ، ولا جرائم الحرب التي ارتكبها المحتلون واتباعهم بحق شعبنا .

وبإزاء استمرار حرب التصفية الجسدية والمعنوية للكتاب والصحفيين العراقيين الوطنيين الرافضين للإحتلال ، مما اجبر اكثريتهم على الهجرة خوفا من فرق الموت التي تأسست تحت اشراف المحتلين متعددي الجنسيات وعملائهم ، وعدم قيام مجلس ادارة ( الإتحاد ) ومجلس( النقابة ) ، وبقية المؤسسات والمنظمات الخادمة للإحتلال ، بالاعتراف العلني الواضح والصريح بحق شعبنا بإنتهاج وسائل المقاومة بكافة اشكالها ، التي اقرتها للشعوب المحتلة كل شرائع الأرض والسماء ، ،

فقد وجدنا نحن الكتاب العراقيين ،المدونة اسماؤنا في ادناه ، المؤمنون بحق شعبنا في انتهاج كل وسائل المقاومة ،، الرافضين لكل اشكال التفرقة الطائفية والعنصرية القومية المقيتة المستوردة ومحاولات تقسيم البلد الواحد الى مستوطنات لعملاء للاحتلال ،، اننا ملزمون وطنيا وأخلاقيا بطرح منظمتنا :

كتاب عراقيون من أجل الحرية ومقاومة الاحتلال

منظمة معنية بحرّية وتحرير الشعب العراقي ، وضمان حرية الرأي له ولكتّابه ، اثناء وبعد الاحتلال

واعتبارها بديلا ثقافيا لإتحاد أدباء و كتاب العراق ونقابة الصحفيين ( العراقيين ) الحاليين الموظّفين لخدمة اجندات الاحتلال ، ووفق النظام الداخلي المذكور في الموقع المؤقت للمنظمة ، الذي يوصّف مبادئها واهدافها وشروط الإنتماء اليها ، وعليه فقد وقعنا نحن المؤسسون لمنظمة :

( كتاب عراقيون من أجل الحرية ومقاومة الاحتلال )

متضامنين متكافلين على حقنا في تحرير بلدنا من الاحتلال وكل تبعاته واتباعه يوم 2008.7.7

والسلام عليكم .

 



جاسم الرصيف
مؤسس ورئيس المنظمة
عن الهيئة المؤسسة للمنظمة( 77 ) كاتبا وكاتبة عراقية
http://iraqiwritersforfreedom.blogspot.com

2008.7.7

خارج العراق

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

حسب الحروف الأبجدية :

1.أحمد صبري . كاتب وصحفي . ـــــــــــــــــــــــ الأردن

2. آسر عبد الرحمن عباس الحيدري . كاتب وصحفي ــــــــــــــالولايات المتحدة

3. اوميد كوبرولو . كاتب وصحفي ــــــــــــــــــــــــ فنلندا

4. برهان ابراهيم كريم . كاتب ومحلل عسكري . ــــــــــــ سوريا

5. جاسم الرصيف . روائي وكاتب صحفي ــــــــــــــــــ الولايات المتحدة .مؤسس المنظمة ورئيسها الحالي .

6. هارون محمد . كاتب ومحلل سياسي ـــــــــــــــ بريطانيا

7 حاتم عبد الواحد . شاعر وكاتب صحفي ـــــــــــــــــ المكسيك

8. ( حفيد آدابا ) . كاتب ومترجم . النرويج

9. محمد العرب . كاتب وصحفي ــــــــــــــــــــــ المغرب

موفق الخالدي . صحفي ومحلل سياسي ــــــــــــــــــــــــ سوريا

11.ماجدة سلمان محمد . كاتبة وصحفية . ـــــــــــــــــــــــــــ الأردن

12. سعدون كوبرولو . شاعر وصحفي . مدير الاعلام الجبهة التركمانية . تركيا

13.ناجي حسين . شاعر وباحث .

14. عامر قرناز . كاتب وصحفي

15.علي الصراف . كاتب وصحفي ــــــــــــــــــــــــــ بريطانيا . لندن

16. عبد الزهرة الركابي . كاتب ومحلل سياسي . ــــــــــــــ سوريا

17.الدكتور عماد خدوري . كاتب وعالم نووي ـــــــــــــــــــ كندا

18.علي السوداني . قاص وكاتب . ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ الأردن

19.علي الكاش . كاتب وصحفي ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ تركيا

20.عصام شريدة . كاتب وصحفي . رئيس تحرير جريدة ( المغترب ) . ــــــــــ الامارات العربية المتحدة

21. ( عدنان الدوسري ) . شاعر.ـــــــــــــ الكويت

22. رائدة جرجيس رشيد . كاتبة ومترجمة وقانونية ــــــــــــــــــــــ سوريا

23. صباح البغدادي . كاتب متخصص في الشأن الأيراني ــــــــــــــــ كندا

24. الدكتور ضرغام عبدالله الدباغ . كاتب وباحث واستاذ جامعي ــــــــــــــــــــ المانيا

25. ضحى عبد الرحمن . كاتبة وصحفية

26 . الدكتور وائل فاضل علي . ــــــــــــــــــــــــــــــ السويد

27. فائز الحداد . شاعر ــــــــــــــــــــ سوريا

28. ربيع الحافظ . كاتب ومحلل سياسي .

سقط سهوا من قائمتنا اسم الأستاذ الكاتب : ربيع الحافظ . لذا نتدارك السهو آسفين

داخل العراق

ــــــــــــــــــ

حسب الحروف الأبجدية :

1. ابراهيم فيصل . قاص وصحفي

2. احمد الدليمي . كاتب

3.( ابو تمام العراقي ) شاعر وكاتب مسرحي

4. ( ابو ابراهيم المعاضيدي ) . شاعر

5. ( ابو نورس العاني ) . شاعر

6. ( الدكتور ابو معاذ العراقي ) . كاتب

7. ( ابو عبدالله الكركوكلي ) كاتب وصحفي

8 . جواد كاظم اسماعيل . كاتب وصحفي

9. جليل العبادي . شاعر وصحفي

10.هيثم الطيب . شاعر وصحفي

11.هيثم الزيدي . شاعر وصحفي

12.زيدان النعيمي .كاتب

13. حسين الربيعي . كاتب وصحفي

14.كلشان البياتي . كاتبة وصحفية متخصصة في شؤون المقاومة الوطنية العراقية

16حسين الجنابي . كاتب

15.حكمة النعيمي . كاتب

17 . الدكتور ( حسن شامي ) . كاتب واستاذ جامعي

18.يونس الحمداني . كاتب

19.مظفر النايل . شاعر

20.محمد الحديثي . كاتب وصحفي

21.نامق عبد ذيب . شاعر

22. نرمين المفتي . كاتبة وصحفية رئيس تحرير القلعة الأسبوعية العراقية

23.نادية العبيدي . كاتبة وصحفية

24.سلوى البغدادي . كاتبة وصحفية

25. سنان حسن طوزلز

26 .سعد الزيدي . كاتب وصحفي

27.عبد الرضا الحميد . روائي وصحفي . رئيس تحرير جريدة ( العربية ) بغداد

28.عبد الستار الشعلان . كاتب وصحفي رئيس تحرير جريدة ( المستقلة ) بغداد

29 .علاء القريشي . شاعر وصحفي

30.علي ابراهيم . كاتب وصحفي وناشر

31.الدكتور ( عبد الرحمن ابو الشامات ) شاعر واستاذ جامعي

32.الدكتور فهمي الفهداوي . كاتب ومحلل ساسي

33.فاتن الساعدي . كاتبة وصحفية

34.فاروق الدليمي . كاتب وصحفي . مدير الشؤون الثقافية العامة .

35.صباح الساعدي . كاتب

36.( صقر قريش ) . كاتب

37.قاسم عبد ذيب . شاعر

38.قاسم المجيد . قاص وصحفي

39.قادر العامري . كاتب

40.رجاء العبايجي . كاتب

41.رزاق عداي . قاص وناقد

42.راجحة كاظم . كاتبة

43.( روائي عراقي ــ 1 ) . روائي وصحفي

44.( شاعر عراقي ــ 1 ) . شاعر وصحفي

45. ياسين جبار الدليمي . كاتب وصحفي . رئيس مركز العروبة للبحوث الستراتيجية

46 . وليد محمد الشبيبي . شاعر وكاتب


ترحّب الهيئة التأسيسية بالاخوان الأساتذة الذي انضموا الى المنظمة يومي الأحد 2008.7.6 والإثنين2008.7.7:

1. طلال سالم الحديثي . كاتب وصحفي . ـــــــ سوريا

2. حازم باجلان . مدير تحرير جريدة الحرية . ـــــــــ سوريا

3. الدكتور محمد مصطاف . اكاديمي وصحفي .

4. محمود سعيد . روائي عراقي .ـــــــــــــــــــ اميركا

5. الدكتور موسى الحسيني . كاتب وصحفي

6. غادة سالم الخشالي. صحفية

7. رعد الجبوري . كاتب ومحلل سياسي . ــــــــ سوريا

8. صباح خليل الزبيدي . كاتب وصحفي . ــــــــ كندا


انتماء يوم 2008.7.9 :

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

9. نمير عبد الرحمن الهنداوي . مدير تحرير موقع ( شنعار ) .. بريطانيا


سقط سهوا من قائمتنا اسم الأستاذ الكاتب : ربيع الحافظ . لذا نتدارك السهو آسفين .


تقدم طلبات الإنتماء الى :

iwffiw@gmail.com


ملاحظة هامّة :

ـــــــــــــــــــــــــــــــــ

شاركنا في حوار التأسيس عدد من اخواننا واخواتنا من الكتاب والكاتبات العراقيات ، وقدم بعضهم لنا افكارا جيدة ومشكورة ، ونؤكد إعتزازنا بهم فرسان كلمات مقاومة ولكنهم انسحبوا عند نقطة جوهرية فاصلة في بنية تأسيس هذه المنظمة وهي :

إمّا :

ان تكون المنظمة بديلا لإتحاد الأدباء والكتاب ونقابة الصحفيين العراقيين ، في بغداد حاليا ، وللأكثرية منا عليهما مأخذ السكوت عن الاحتلال وجرائمه ، بل ان رئيس اتحاد الأدباء وصف بوش وبريمر ( محررين ) ووصف الإحتلال ( تحريرا ) كما هو معروف مما أدى الى تجميد عضوية إتحاد الأدباء من قبل إتحاد الأدباء والكتاب العرب ، وبذلك فقد الإتحاد والنقابة الأرضية الأخلاقية الوطنية في ظروف الاحتلال من خلال هيأتيهما الإداريتين ، كما فقدا إمتدادهما القومي ، وهذا لاينفي وجود كتاب وصحفيين وطنيين رافضين للإحتلال مازالوا مضطرين للعمل داخل العراق وتحت ظل هاتين الإدارتين ..

أو :

ان تكون المنظمة التي نقوم على تأسيسها مجرد اضافة عددية شبيهة لعشرات المنظمات العاملة ضد الاحتلال وتبعاته واتباعه ، والتي نحتفظ لها باحترام كبير ايضا ، ولكننا نختلف عنها في البحث عن منظمة مستقلة سياسيا :

واضحة العنوان على الأرض ، واضحة الخندق في هدف التحرير والحرية من خلال اوسع شرائح المجتمع العراقي ، واضحة الإمتداد القومي والديني في العالمين العربي والإسلامي ، كما هي واضحة العنوان إعلاميا .


لذا اقتضى التنويه عن ذلك ، ونقدم شكرنا العميق وامتناننا الصادق المخلص لكل من شاركوا ثم انسحبوا .


ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

النظام الداخلي

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

مازال تحت الدراسة والتطوير

ثمة مقترحات مقدمة من اخواننا واخواتنا الأعضاء مازالت قيد الدرس

ومنها مقترح من الأستاذ علي السوداني حول تشكيل اتحاد ادباء ونقابة صحفيين تحت ظل المنظمة

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ


ساهم في كتابته مشكورين كل من الأساتذة ليث الحمداني ، وضياء حسن ، والدكتور عبد الوهاب رشيد بمقترحاته القيمة

والأستاذتين : بثينة الناصري ورائدة جرجيس رشيد


البند الاول : التاسيس والاهداف

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

اولا:تؤسس بموجب هذا النظام ( منظمة كتاب عراقيون من اجل الحرية ومقاومة الاحتلال ) كمنظمة غير ربحية تعمل باستقلالية تامة ولاترتبط باي حزب او حركة سياسية . مقرها العام في بغداد العراق ولها ان تفتح فروعا داخل وخارج العراق .

الاهداف :

1- العمل من اجل تحقيق الحرية للعراق وشعبه من الاحتلال العسكري والاقتصادي والثقافي وكل ماأفرزه وكرسه من قوانين ومؤسسات الحقت الضرر بالنسيج الاجتماعي للشعب العراقي وتخدم مصالح الاحتلال ، واعتبار السعي من اجل تلك الحرية حقا مشروعا للشعب العراقي بمختلف اطيافه ومكوناته .

2- الدفاع عن ثقافة وهوية العراق العربية الحاضنة لكل الثقافات والهويات القومية الاخرى التي تشكل وحدة الشعب العراقي.

3- التمسك بوحدة التراب العراقي ووحدة شعب العراق والتصدي لكل دعوات العنصرية والانفصال والطائفية والتفتيت والتفكيك.

4- التاكيد على ان موارد وثروات العراق الطبيعية والبشرية والاقتصادية والاثرية والحضارية هي ملك للشعب العراقي بكل اطيافه والعمل على متابعة مانهب من موجودات العراق الثقافية والاثرية واعادتها للوطن والتصدي لعلميات سرقة الثروات الطبيعية ووقف تسريبها لحساب دول اجنبية.

5- نشر ثقافة المقاومة ضد الاحتلال وفضح خططه وجرائمه بحق الوطن والشعب عموما ودعم مقاومته بكل الوسائل المتاحة.

6- ايصال صوت الشعب العراقي الرافض للاحتلال ونتائجه وجعل قضيته العادلة حية في اذهان الرأي العام العربي والدولي والوقوف بوجه كل المحاولات الجارية لطمس حقيقة مايحدث على ارض العراق وفضح محاولات تزوير التاريخ التي تقوم بها مؤسسات انشأها الاحتلال لهذه الغاية .

7- السعي لايجاد اطار ملائم لضمان نشر نتاجات الكتاب الرافضين للاحتلال والحفاظ على حقوقهم فيها من اجل توفير العيش الكريم لهم .

8- فضح سياسات الاحتلال وممارساته لتخريب النسيج الثقافي في العراق عبر تاسيس المنظمات المشبوهة ودفع الرشى واقامة الانشطة التي تمنح للاحتلال شرعية امام العالم .

9- السعي وبالتعاون مع المنظمات العربية والدولية ( غير الخاضعة للنفوذ السياسي او المخابراتي للدول ) لتوفير الحماية للكتاب واسرهم وخاصة المضطرين منهم لمغادرة البلد حفاظا على حياتهم .

10- التنسيق مع المؤسسات والمنظمات العربية و الدولية غير الحكومية المدافعة عن حقوق الانسان وحرياته لفضح سياسات الاحتلال واعوانه وممارساتهم ضد الكتاب الرافضين للاحتلال ونتائجه والدفاع عن المعتقلين والموقوفين منهم في سجون الاحتلال والحكومة التابعة له .

البند الثاني : الاليات والعضوية

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

اولا : الاليات

لتحقيق الاهداف اعلاه تعمل منظمتنا على :

أ‌- ايجاد مقر مؤقت لها في اي بلد عربي يسمح بذلك دون اية املاءات او اشتراطات سياسية مسبقة وبالتعاون مع الاتحادات والمنظمات العربية العاملة في مجال الثقافة والدفاع عن حريات الكتاب والصحفيين .

ب‌- العمل على اصدار مطبوعة باللغتين العربية والانكليزية لرصد ممارسات الاحتلال بحق الكتاب الصحفيين وفضحها بالتعاون مع المنظمات العربية والدولية العاملة في هذا المجال ( ويمكن الاستعاضة عن المجلة في فترة التاسيس الاولى بانشاء موقع على الانترنيت لتحقيق نفس الهدف ) .

ت‌- اجراء الاتصالات مع دور النشر العربية والاجنبية التي تهتم بنشر الفكر المعارض للاستعمار والاحتلال ومحاولة تامين نشر نتاجات الكتاب العراقيين .

ث‌- اجراء الاتصالات مع الامم المتحدة ( المنظمات المهتمة بشوؤن اللجوء السياسي او الانساني) للتعريف بالكتاب الذين يتعرضون واسرهم للايذاء والتهديد وطلب المساعدة لهم كل ماكان ذلك ممكنا .

العضوية :

يقبل في عضوية المنظمة :

1- الكتاب العراقيون ممن لاتقل اعمارهم عن 18 عاما .

2- أن يكون طالب الانتساب رافضا للاحتلال بكل اشكاله وغير متعاون معه او مع الحكومات المتعاقبة التي شكلها .

3- ان يقر طالب الانتساب بحق الشعب العراقي في مقاومة الاحتلال بكل السبل من اجل تحرير العراق واعتبار المقاومة حقا مشروعا تكفله القوانين السماوية والوضعية .

4- ان يكون مؤمنا بوحدة العراق ارضا وشعبا ورافضا لكل انواع العنصرية القومية و الطائفية و الدينية

5- ان يسدد الاشتراك السنوي الذي تحدده الهيئة الادارية سنويا . ويحجب عن العضو حق المشاركة في فعاليات المنظمة وحضور اجتماعها ومؤتمراتها لحين تسديد مابذمته من اشتراكات .

6. الاّ يكون محكوما بجناية او جنحة مخلة بالشرف .

7. الا يكون قد سرق مادية ادبية من قبل .

7- تسقط العضوية تلقائيا عن الاعضاء :

أ‌- في حالة الاخلال بالشروط الواردة اعلاه .

ب‌- في حالة ثبوت اجرائه اية اتصالات مع الاحتلال ومكوناته ومنظماته والهيئات المتعاونة معه.

ت‌- الاخلال بالاهداف التي تاسست المنظمة من أجلها .

ث ــ بناء على طلب خطي من العضو وبناء على رغبته .

يفصل ودون إنذار ولامناقشة من عضوية المنظمة كل من يرتكب ما يلي :


اولا : التهكم والسخرية والشتم والسباب ضد المنظمة او ضد اي عضو من اعضائها .

ثانيا : ثبوت السرقة الأدبية .

ثالثا : ثبوت الإنتماء لأغراض حزبية او تجسسية على المنظمة واعضائها .

رابعا : تعاطي الكتابة بالضد من اهداف المنظمة المعلنة .


8 – تشكل الهيئة الادارية المنتخبة لجنة خاصة للعضوية تتابع كل مايتعلق بالاعضاء من حقوق ومايترتب عليهم من واجبات والتزامات .

البند الثالث : الهيكل التنظيمي

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

تتكون المنظمة من :

اولا: الهيئة العامة

وتضم خلال فترة التاسيس ( الاعضاء المؤسسين ) على ان تضم فيما بعد جميع المنتمين للمنظمة.

تحدد مهماتها ب :

1- الاشراف على سير العمل وفق الاهداف الموضوعة وتعتبر اعلى سلطة في المنظمة .

2- اقرار النظام الداخلي وتعديلاته وانتخاب الهيئة الادارية .

3- اقرار السياسة العامة والسياسة الخارجية للمنظمة التي تقترحها الهيئة الادارية تنفيذا لاهداف المنظمة .

4- مناقشة واقرار التقاريرالادارية والمالية المقدمة من الهيئة الادارية عند انعقاد المؤتمر العام السنوي الاعتيادي ، الذي يعقد في الاسبوع الاول من بداية كل عام بحصول النصاب النصف زائدا واحد وباشراف قاض تسميه الجهات القضائية العراقية عندما ينعقد في العراق بعد التحرير وفي حالة عدم حصول النصاب يؤجل المؤتمر اسبوعا واحدا وينعقد بمن حضر .

ثانيا : الهيئة الادارية

1- تتألف الهيئة من ( 9 أعضاء اصليين وعضوين أحتياط ) بينهم الرئيس ونائبه وأمين السر والامين المالي تنتخبهم الهيئة العامة على ان يراعى في تشكيها ان لاتقل نسبة الاعضاء من داخل العراق عن الثلث.

2- تنتخب الهيئة الادارية من قبل الهيئة العامة ( المؤسسون حاليا ) بالاقتراع السري في مؤتمر انتخابي يحدد موعده في وقت لاحق ويقوم أعضاء الهيئة بانتخاب رئيس ونائب له وامينا للسروامينا ماليا بالاقتراع السري .

3- تختار الهيئة العامة ( المؤسسون ) من بين اعضائها هيئة لادارة العمل لحين انعقاد المؤتمر الانتخابي التاسيسي الاول .

وتتحدد مهماتها ب :

أ‌- تنفيذ اهداف المنظمة وفق الاليات الموضوعة او أية اليات تستحدثها لتحقيق الاهداف ، وتكون مسؤولة عن تقديم برنامج عمل (مؤقت ) تلتزم بتنفيذه امام الهيئة العامة ، وتخول كافة الصلاحيات ألمنصوص عليها في النظام الداخلي. .

ب‌- تمثيل المنظمة في المؤتمرات والاجتماعات العربية والاقليمية والدولية ، ولايحق لاي من اعضاءها قبول الدعوة لحضور مثل هذه الانشطة بمعزل عن الهيئة الادارية ، الا اذا كانت الدعوة موجهة له بصفته الشخصية ولاترتب على المنظمة أية التزامات مالية او معنوية. على أن لاتستهدف اغراضا تتعارض مع مباديْ واهداف المنظمة .

ت‌- أستحداث مكاتب تمثيل للمنظمة في المناطق الجغرافية او الدول التي يتواجد فيها الكتاب العراقيون وكلما أقتضت الضرورة .

ث‌- تشكيل اللجان التي تحقق اهداف المنظمة وتسهل اليات تنفيذ تلك الاهداف .

ج‌- تسمية هيئة تحرير ( الموقع الالكتروني ) الخاص بالمنظمة .

ح‌- أجراء الاتصالات التي تؤمن تحقيق أهداف المنظمة ووفق الاليات الموضوعة او اية اليات تقترحها وتقرها.

خ‌- قبول الهبات او التبرعات المقدمة من الشخصيات الاعتبارية او الهيئات شريطة عدم الاخلال باهداف المنظمة مهما كانت الاسباب ويكون قبول هذه التبرعات او الهبات بقرار جماعي من الهيئة الادارية وتقدم تفاصيل تلك التبرعات او الهبات واوجه صرفها للهيئة العامة ضمن التقرير المالي ، وترفض رفضا قاطعا اية هبة او مساعدة مشروطة مهما كانت الشروط او الدوافع.

د‌- تعين الهيئة الادارية لجنة مالية من ثلاث اعضاء ويتم تحديد مهمات هذه اللجنة من قبل الهيئة الادارية وتحدد اللجنة اليات عملها بما في ذلك بداية السنة المالية ونهايتها .

ذ‌- تختار الهيئة الادارية مقرا مؤقتا للمنظمة في اية دولة تمنحها حرية تحقيق اهدافها الانسانية والثقافية وبما ينسجم مع تلك الاهداف.

ر‌- تلتزم الهيئة الادارية بنقل مقرها المؤقت الى العراق بعد تحريره من الاحتلال وتدعوا لمؤتمر عام على ارض الوطن تقر فيه نظاما داخليا ينسجم مع الواقع الجديد .

ثالثا : هيئة الشؤون المالية :

يحدد عدد اعضاءها لاحقا بالانتخاب المباشر ، تقوم بمتابعة الشفافية في الأمور المالية ، وتكون مستقلة عن الهيئة الادارية في اعمالها لضمان حسن الصرف والتصرف في كل الشؤون المالية على ان تقدم تقريرها الشامل في كل مؤتمر عام الى الهيئة العامة ، وتتابع باستقلالية تامة حصول كل مخالفة مالية وتطرحها في اول اجتماع للهيئة الادارية ، وتكون الأخيرة ملزمة بحل الاشكالات المالية ومعالجة الأخطاء حسب قدرتها او احالة المشكلة او الخطأ الى المؤتمر العام للبت بها .

رابعا : صلاحيات رئيس المنظمة :

أـ تمثيل المنظمة بشطريها داخل وخارج العراق في المحافل المحلية والعربية والدولية .

ب ـ الاشراف على كافة فروع المنظمة واللجان المنبثقة عنها .

ت ـ رئاسة اجتماع مجالس الهيئات الإدارية عند حصول ذلك .

ث ـ رئاسة المؤتمرات العامة للمنظمة عند حصول ذلك .

ج ـ تعيين من ينوب عنه في هذه الاجتماعات عند تعذر حضوره لأي سبب كان .

خامسا : واجبات رؤساء الهيئات الادارية

أ ـ تمثيل المنطقة الجغرافية التي تشكلت عنها الهيئة الادارية في كافة المحافل المحلية والعربية والدولية

ب ـ رئاسة اجتماعات الهيئة دوريا .

ج ـ تولي الاشراف وأوامر الصرف على الشئون المالية وبقية النشاطات الخاصة بالهيئة .

حل الهيئة الادارية

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

تحل الهيئة الادارية تلقائيا :

1- بناء على طلب خطي من نصف اعضاء الهيئة العامة زائدا واحد وفي حالة خروج الهيئة الادارية عن أهداف المنظمة .

2- لاي سبب آخر مكتوب في حالة توفر الشرط (1) .

3- في حالة استقالة ثلثي اعضائها .

تعديل النظام الداخلي

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

يجوز تعديل النظام الداخلي للمنظمة بقرار من الهيئة العامة وبأغلبية الثلثين من اعضائها .



ليست هناك تعليقات: